وظائفنا اليوم وظائفنا اليوم

آخر الأخبار

جاري التحميل ...

Egypt World Station.. مجلة مصر في اليابان "الجزء الثالث"

Egypt World Station.. مجلة مصر في اليابان "الجزء الثالث"

نستكمل سلسلة تقريرنا عن محطة مصر الدولية، أفضل مجلة أجنبية داخل اليابان لعام 2018، أول مجلة مصرية وعربية وأفريقية في دولة اليابان، بعد أن استعرضنا في الجزء الأول والثاني التعريف بالمجلة والفكرة والهدف والرسالة للمجلة، والتعريف بفريق العمل وكيفية التوزيع وأبرز الكتاب وأهم الفعاليات التي تمت من خلال المجلة في مصر واليابان والجوائز والانجازات واهم المبادرات وحديث وسائل الاعلام اليابانية والمصرية عن المجلة، حتى أختيارها أفضل مجلة أجنبية في اليابان لعام 2018، ونستعرض في الجزء الثالث السيرة الذاتية للمؤسس عبر السطور التالية:


نبذة عن عبد الرحمن زيدان - مؤسس مجلة محطة مصر الدولية في اليابان


( عبد الرحمن زيدان ) شاب مصري تخرج من كلية الآداب قسم الآثار دفعة 2003م، تعلم اللغة اليابانية وأمتهن العمل بالقطاع السياحي فور إتمام دراسة اللغة بمؤسسة اليابان الثقافية ومعهد إيجوث للإرشاد السياحي، إلى أن قامت ثورة 25 يناير وبدأت حركة السياحة تتأثر بالظروف السياسية في مصر وقتها وانخفضت معدلات السياحة اليابانية لمصر،

ومن هنا بدأ (عبدالرحمن) تحدي من نوع أخر، وهو تسويق وتنشيط السياحة المصرية داخل اليابان من خلال إنشاء مجلة مصرية بالمجان وسماها (محطة مصر الدولية) تصدر باللغة اليابانية وتهدف لتشجيع عودة السياحة من جديد والتعريف بالثقافة والحضارة المصرية عبر صفحاتها، وأستطاع (عبدالرحمن) جمع 21 متطوع مصري وياباني ليصبحوا أول فريق عمل للمجلة بالجهود الذاتية، ونجحوا في إصدار العدد الأول عام 2012م وتم إرساله من القاهرة للتوزيع في طوكيو، 


وبدأ يتحقق حلم (عبدالرحمن) رئيس تحرير (محطة مصر الدولية) المجلة المصرية الوحيدة في اليابان على مدار خمسة سنوات حتى وصل للعدد الثالث عشر، وأصبحت المجلة توزع (20 ألف) نسخة منتشرة بمعظم المدن اليابانية من الشمال للجنوب موزعة بالمجمعات الحكومية ومحطات المترو والمتاحف والجامعات والمدارس والمطاعم ومحلات بيع الصحف، وتوزع أيضاً أثناء المناسبات والفعاليات المصرية بطوكيو، مما لاقت ردود إيجابية جداً من القراء اليابانيين عن مصر ودور المجلة في التعريف بها، مما دعى السفارة اليابانية بالقاهرة للإحتفال بالمجلة كنموذج للتبادل الثقافى الشعبي بين البلدين، 

ونالت ثقة الجهات الرسمية هناك بإعتماد المجلة في البرلمان الياباني كمرجع ثقافي عن مصر وتم تسجيلها بأرشيف مكتبة البرلمان، كما نالت المجلة تأييد الجهات الرسمية المصرية بدعم هيئة تنشيط السياحة وشراكة المجلة مع إتحاد الشركات السياحية العاملة بالسوق الياباني، ولم يكتفي (عبدالرحمن) بالإصدار المطبوع فقط للمجلة بل قام بإطلاق موقع إلكتروني لعرض نسخ المجلة والتسويق للسياحة المصرية عن طريق شبكة الإنترنت إيضاً، كما شارك بالمجلة في تنظيم أكثر من 20 حدث سياحي في اليابان كان أخرهم تنظيم إحتفالية (اليوم المصري في اليابان 2017) كأكبر حدث مصري جماهيري تم في اليابان بمشاركة هيئة تنشيط السياحة وبحضور الدكتور زاهي حواس وحيا الحفل فرقة محمود رضا للفنون الشعبية، ودعم الإحتفال 11 جهة يابانية وتحدث الإعلام الياباني عن الحفل


كما ساهم (عبدالرحمن زيدان) في إطلاق العديد من المبادرات داخل اليابان ومصر بإسم المجلة ومن أهمها:


-          مبادرة عمل كتاب عن الأثار المصرية الموجودة في اليابان حتى تكون مرجع سواء للجهات المختصة او الباحثين والمتخصصين بالمجال الآثري وتم اصدار الجزء الاول من الكتاب باللغة اليابانية.

-          مبادرة لم الشمل، وفكرتها عمل معرض لجمع معظم الآثار المصريه الموجوده فى المتاحف اليابانيه بشكل شرعى بالتعاون مع محافظه اوساكا لكي يتم عرضها فى متحف واحد فى اوساكا لمده ٣ شهور، وبداخل المتحف ١٤٢ قطعه أثريه مصريه بيتم عرضها باحدث اساليب العرض المتحفى فى اليابان فى جناح خاص، وتم التركيز على أهمية جعل الزائر مرتبط بتاريخ مصر من خلال ربط القطع بأهم المعالم والشواهد التاريخية فى كل عصر حسب القطعة الاثرية، بالإضافة لعمل لعب للأطفال على النمط الفرعوني وأيضاً ركن خاص لنظارات ال VR وهي تقنية ممتعة جداً لعرض معالم مصر وتراثها.

-          مبادرة ١٠٠ مدينة يابانية بتحب مصر، وخلال تلك المبادرة تم التواصل مع ١٠٠ مدينة يابانية وتم إقناعهم بالتعاون مع المجلة لنشر الثقافة المصرية في هذه المدن وكانت الإستجابه سريعة وتم التعاون من خلال توزيع منشورات المجله من نسخ المجلة والمنشورات السياحية والثقافية الخاصة بالمجلة وإشتراك المجلة في الفعاليات الخاصة بكل مدينة بعمل ندوات عن مصر.

-          مبادرة مواساة ضحايا تسونامي فوكوشيما، تضامنت المجلة مع ضحايا فوكوشيما وقام (عبدالرحمن) بالإتفاق مع سفارة اليابان في القاهرة بعمل لافتة كبيرة تعبر عن روح المحبة والتضامن الشعبي من المصريين لليابان، واستضافت سفارة اليابان اللافتة لمدة شهر وقام عدد كبير من المصريين بزيارة السفارة لكتابة عبارات المواساة والتضامن مع ضحايا الحادث، وتم إرسال اللافتة لليابان وتوجه به وفد على رأسه السفير الياباني في مصر عام ٢٠١٤ للمنطقة المنكوبة، واستقبلوه بترحاب كبير وتقدير لتلك المبادرة التي تبنتها مجلة محطة مصر الدولية 

وكحصاد لكل ما تم إنجازه بـ (محطة مصر الدولية)،

 أستطاع (عبدالرحمن) وفريق المجلة الحصول على جائزة التميز لأفضل مجلة اجنبية في اليابان بإختيار النقاد الصحفيين وجمعية مراجعه المحتوى وملائمته للمجتمع، وأقيم حفل التكريم فى متحف اوينو القومى للعلوم والطبيعه بحضور معالى السفير ايمن كامل سفير مصر باليابان وسيادة المستشار الثقافى المصرى باليابان الدكتور هانى عبدالعزيز الشيمى، كما حصلت المجلة على المركز الثامن على مستوى اليابان بمشاركه ٣٤٢ مجلة بتصويت الجمهور لتكون واحده من اكثر ١٠ مجلات تاثيراً فى الجمهور اليابانى لعام ٢٠١٨.


 كما حصلت محطة مصر الدولية على شهادة تقدير من وزارة السياحة المصرية تقديراً لجهود المجلة في تنشيط السياحة المصرية ودعم وتنظيم الفعاليات السياحية في اليابان.

لمعرفة الجزء الأول والثاني من سلسلة التقرير:

Egypt World Station.. مجلة مصر في اليابان "الجزء الأول"

Egypt World Station.. مجلة مصر في اليابان "الجزء الثاني"

أنتظروا باقي الاخبار و التقارير عن مجلة مصر في اليابان حصرياً على موقعنا 


عن الكاتب

Mohamed Younes Zidan أهتم بنشر أخبار التوظيف واعلانات الوظائف الخالية وفرص العمل والمنح الدراسية والكورسات والنصائح والإرشادات لمواجهة سوق العمل في مصر والخليج. أرحب بالتواصل في أي وقت مع جمهور الموقع.

التعليقات


اتصل بنا

إذا أعجبك محتوى مدونتنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد المدونة السريع ليصلك جديد المدونة أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

جميع الحقوق محفوظة

وظائفنا اليوم